The death of a representative during embodied the role of "drowning"

توفي الممثل البرازيلي ، دومينجوس مونتانييه ، عن عمر ناهز 54 عاما ، جراء غرقه في نهر ساو فرانسيسكو ، في موقع تصوير مسلسل تليفزيوني يؤدي فيه دور شخصية تغرق في النهر عينه ، حسبما أعلنت مجموعة "جلوبو" الإعلامية .

وكان هذا الممثل المحبوب في البرازيل يؤدي دوراً في مسلسل "فيليو تشيكو"، الذي يبث على إحدى قنوات مجموعة "جلوبو"، وتدور أحداثه في هذه المنطقة الواقعة في شمال شرق البلاد ويجتازها النهر.

وبعد تصوير مشهد في الصباح وتناول الطعام ، قرر الممثل السباحة مع شريكته في المسلسل كاميلا بيتانجا ، غير أنهما فوجئا بقوة التيار في النهر ، ونجحت الممثلة في الاحتماء بصخره ، غير أنها لم تستطع إنقاذ دومينجوس مونتانييه ، فكان الغرق مصيره .

وبعد ساعات عده ، عثر عناصر الإنقاذ على جثته على عمق 30 مترا عالقة بين الصخور ، وفق صحيفة "أو جلوبو".

وأثارت حادثة وفاة الممثل المتزوج والأب لثلاثة أطفال ، تأثرا كبيراً في البرازيل ، حيث تحظى المسلسلات التلفزيونية بمتابعة ملايين المشاهدين يومياً .

أكمل القراءة »
Scientists reveal secret frightening in this picture

أثارت صورة قديمة تعود إلى حقبة الأبيض والأسود رعباً وجدلاً واسعين ، على المواقع الإخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي ، حيث حمل محتواها سراً لايزال العلماء حتى الآن عاجزين عن حله .

حيث انتشرت هذه الصورة الغامضة ، والتي تم التقاطها في بداية القرن العشرين ، على شبكة الإنترنت، والناظر في محتواها بعناية يلاحظ شيئاً غريباً !


نجد في هذه الصورة 15 فتاة قيل إنهن عاملات في الطاحونة ، وجميع العاملات تقريبا يضعن أيديهن بشكل متقاطع .

وتكمن المفاجأة في ظهور يد غريبة على كتف إحدى الفتيات في الصف الثاني من الجهة اليسرى بينما تقف الفتاة التي تظهر خلفها ويداها متقاطعتان ، أي أن تلك اليد ليست يدها ، ما جعل البعض يظن أن تلك اليد لشبح أو لشخص غير مرئيًا ، وكان الاحتمال الأكثر ترجيحاً أن الصورة تم التعديل فيها بطريقة تقنية حديثة .

Scientists reveal secret frightening in this picture

والجديد هذه المره أن الخبراء الذين درسوا الصورة بعناية ، نفوا فكرة حدوث أي تلاعب بالصوره عن طريق الكمبيوتر أو الفوتوشوب ، مما يؤكد نظرية وجود أمر غير عادي وغير مفهوم حتى الآن في هذه الصورة !

أكمل القراءة »
الأطفال والنقود

يناضل الأهل عادة في مناقشات المصروف مع أولادهم في سن المراهقة ويشعرون بالحرج أحياناً من رفض طلب أحد الأبناء لعدم توفر النقود الكافية لذلك. الحل يكمن في تعليم الأطفال منذ سنواتهم الأولى كل ما يحتاجون لمعرفته عن النقود حتى تكون مناقشة تلك الأمور أسهل عندما يكبرون وحتى يتعلموا كيف يديرون أمورهم المالية بعد ذلك .

التعليم بالمشاهدة
هم يشاهدونك دائماً فاحرص على تمرير ما تريدهم أن يتعلمونه من خلال تصرفاتك. حاول أن تفسر قراراتك في الأمور المالية بصوت يسمعونه حتى يكتسبوا مهاراتك .

امنحهم مصروفاً ثابتاً
المصروف الثابت سيحفزهم مع الوقت تعلم أنسب سبل الصرف و"التحويش" أيضاً ، كما سيجبر عقولهم على التفكير في قيمة النقود وقوتها الشرائية .

اشرح لهم كيف تأتي النقود
خذهم محل عملك واشرح لهم كيف تكسب النقود حتى يتكون لديهم الفهم الكافي .

تحدث مع أبنائك عن أوضاعكم المالية
علمهم أن يكونوا أقل استهلاكية وأكثر شغفاً بالحياة وتجربة الجديد. خذهم إلى ملاهي أو رحلة وعلمهم أن صرف النقود على تلك الأشياء أكثر متعة. يمكنك أيضاً تحفيزهم للتحويش للسفر بفكرة بسيطة وهي أن ما سيحوشه ابنك للسفر ستضاعفه أنت .

كن أول محطة عمل لهم
سيسليهم كثيراً ويعلمهم أيضاً أن تطلب منهم مهاماً وتكافئهم عليها بالنقود لتعلمهم قيمة العمل وكيف يجني الفرد المال .

شجعهم على التبرع بجزء من مصروفهم

الأطفال والنقود

شجع أبناءك على التبرع بجزء من مصروفهم في أي شيء إيجابي كعمل خيري أو حتى لنشاط جماعي سيقوم به البيت كله . تعليم الأبناء المسؤولية المجتمعية ضروري وسيخلق منهم أفراداً إيجابيين في المجتمع كما سيفتح أفقهم على القيمة الحقيقية للمال وأنك تستطيع إسعاد كثيرين بفائض أموالك .

علمهم أيضاً أن النقود ليست الأهم في الحياة وأن الاستمتاع بيومك له طرق عدة ليست بالضرورة مكلفة مادياً .

الكاتب : أميرة صلاح

أكمل القراءة »
التعليقات : 0
The largest machine gun

له القدره على تدمير الدبابات والمدرعات وحتى إسقاط المباني ..

المدفع الرشاش GAU-8 Avenger من أكبر المدافع الرشاشة في العالم، مصمم خصيصًا للطائرة A-10 Thunderbolt وكبير جدًا لدرجة إن الطيارة نفسها مصممة حول تصميمه هو، ولما بينزعوه من الطيارة بيضطروا يجيبوا رافعة تثبت الطيارة لأنه بيشكل أغلب وزنها الأمامي .
 على اليمين مقارنة طلقته مع طلقة بندقية القناصة (طلقته هو الكبيرة،) بيضرب منها حوالي 3900 في الدقيقة ، الطلقات بتاعته عندها القدرة على تدمير الدبابات والمدرعات وحتى إسقاط المباني ، طلقاته بتشتعل وتنفجر وتخترق أي دروع وبيخلي الطيارة إللي هو فيها ربما أكتر طيارة مخيفة للدبابات أو الأهداف الأرضية ، لأنها طيارة بطيئة ومصممة لمساندة القوات الجوية ضد الأهداف الأرضية ولذلك، على عكس الطيارات السريعة زي الF-16 وما شاب، دي بتقدر تبطأ وتضرب الأهداف المتحركة ببطء على الأرض كالدبابات ، لو ظهرت في المعركة بدون وجود دفاع جوي قوي جدًا يبقى معناها إنتهاء الدبابات وكل الأهداف الأرضية في دقايق .

أكمل القراءة »
سطور في تقدير الغريب

لا أخاف من الغرباء ، اكتشفت ذلك عندما نضجت. لم أكن بمثل ذلك الفهم في صغري فكنت أتعجب كثيراً من تحذيرات أمي في طفولتي من الغرباء ثم كبرت ولم يزل التعجب من أساطير الأصدقاء عن خطر الغرباء وحتى الآن .

لماذا يفرق الناس بين خطر الغريب والقريب فيصدروا أحكاماً لصالح القريب باعتباره الأكثر أمناً ، أكاد أجزم أن خطر القريب أشد وطأ على النفس وأكثر شراً أيضاً . أظن أني اكتشفت أني أخاف من القريب ، من يعرف نقاط ضعفي وقوتي ويدرك عن حياتي ما يجعله خطراً حقيقياً .

أجد في صحبة الغرباء بعض الراحة ، تستطيع أن تحدث الغريب عن أي شيء خاصة إن كنت لن تراه مرة أخرى . تستطيع أن تبوح له بأسرارك وخفايا نفسك التي لا تشاركها أحداً وحتى نفسك في أحيان كثيرة . الغريب لن يبالي ولن يحكم وإن حكم فلن تراه مرة أخرى . الغريب أيضاً ليس مهتماً بك فقط يحركه شغفه وفضوله نحو سماع قصصك ، قد يشاركها مع آخرين ولكنك لا تعرفهم أيضاً ولا يعرفونك .

الغريب ليس خطراً محدقاً كما صورته أمي وليس شريراً كما يصوره أصدقائي وليس بالضرورة بنقاء تصوراتي . الغريب فقط غريب قد يحمل الشر وقد لا يحمل غير رغبة مشتركة في المشاركة اللحظية التي تنتهي بكل تفاصيلها فور انتهاء اللقاء .

الحقيقة أني أيضاً أحب قصص الغرباء ، حياتهم مشوقة جداً كأنها فيلم مصور قصير . حتى وإن تشابهت القصص مع قصص تعرفها ففكرة أنها لأناس لا تعرفهم تحرك خيالك وتصوراتك وتجعل للقصص وقعاً كحكايات ألف ليلة وليلة .

سائق التاكسي الذي استقليت في يوم من أقسى الأيام وأنا في مقتبل الرابعة والعشرين لا أعرف وجهة ولا حلاً لمشكلتي؛ فعرض دون أن يعرف أن يصاحبني أينما شئت وأن يساندني دون مقابل تلك الليلة لمجرد سماعه لمحادثات الهاتف التي قمت بها في التاكسي والتي لخصت مشكلتي .

الفتاة التي في المقهى التي تحدثت معي ونحن نحتسي القهوة مضى كل منا في طريقه دون أن نعرف اسم بعضنا البعض ، بعد أن حدثتني عن قصة زواجها الفاشل وحدثتها عن شوقي لابنتي التي سافرت ولن تعود قبل أشهر ستة عدداً ودهراً على القلب .

الرجل ذو البدلة الكحلية الذي جلس بجانبي في الطائرة لساعات محلقين في الجو يحكي كل منا للآخر عن أسباب السفر والرحلة الجديدة بما تحمله من حماس وقلق .

مصور الفوتوغرافيا على كورنيش الإسكندرية الذي صورني وحكا لي عن تعلق قلبه بكاميرته ووظيفته التي لم يغيرها طوال سنوات عمره ، أتذكر كل هؤلاء وأستمتع باسترجاع ما تشاركناه من حكايات .

الغريب ليس إلا إنساناً قد يحمل أي شيء ولكني لا أخاف على كل الأحوال ، إن حمل خيراً فمرحباً بتجربة إنسانية لطيفة على النفس وغنية وملهمة أحياناً ، وإن حمل شراً فليكن!

الكاتب : أميرة صلاح

أكمل القراءة »
الفراق

أصعب لحظة بتواجه البني آدم هي لحظة الفراق ، الكلمة التي تكسرنا ولم نستطع أن نعود بالماضي أدراجه لكي نعيش مع من نحب كل لحظة أردنا أن نبتسم فيها سوية ، أن نضحك بصوت عالٍ ، أن نسمع أصواتهم ، أن تتشبع أرواحنا منهم قبل فوات الأوان ، قبل أن يفارقونا .

الأمس نتقابل واليوم نتقارق ، الوقت يمر بسرعة البرق ، كأنه يلعب معنا لعبة التحدي دوماً ، وأغلب الوقت هو المنتصر ، فالقليل منا هو من ينجح في تلك اللعبة ، ولم نعد نشعر بلذة الحياة ، بمذاق الأيام بكل لحظة فيها من مشاعر فرح أو حزن أو يأس مع من نحب ، وفجأة يفارقنا فننصدم ، ولا ندري كيف حدث هذا ، لم "نشبع منهم" ولكنها سنة الحياة .
الوجع الحقيقي هو فراقهم عنا ، لا نجدهم مرة أخرى ، لم نجد الحضن الدافئ ، الفرحة ، لم نجد سوى الذكريات فقط ، هي كل ما يتبقى منهم لحظة تمر علينا مثل فيلم تسجيلي قصير نشاهد فيه كل لحظة عشناها معهم ، كل لحظة قد أتتنا سوية ، كل حديث قد خضنا فيه معاً ، وحدها هي الذكريات ، هي التي تعيش ، هي التي تفوز في النهاية في لعبة التحدي .

فإن فقد الأحبة يزيدنا خوفاً من الحياة ، نتمنى لو أننا نرحل عن هذا العالم بسهولة ويسر قبل الذين نحبهم حتى لا نشعر بألم فقدانهم .

عندما أجلس وحدي وأفكر جيداً في علاقتي بالحياة ، أجد كلمة واحدة توصف علاقتنا بعضنا ببعض هي الخيانة؛ فهي تخونني كل يوم ، فأنا عشتها كما تريد ، فكم من المرات أخذتنا مشاغل الحياة عمن نحب فنترك كل من بلا معنى يحكمنا ، ونبتعد عنهم إلى أن يفوت الأوان ، كم من المرات سمحت لنا أنفسنا أن نقدم الحجج لبعدنا عنهم؛ أننا لم نملك الوقت الكافي ، كم من المرات استخدمنا كلمات : "معلش مشاغل الحياة، ماعندناش وقت"، كلها أعذار تافهة لم ندركها إلا بعد فوات الأوان . وكأن الوقت يسرقنا كل يوم ونحن لم نشعر، ونظل في غيبوبة تامة إلى أن يأتي الفراق ويصفعنا على وجوهنا ، وفي ذلك الوقت ننتبه لما يفعله بنا الزمن والحياة .

فيجب أن نعيد ترتيب الأولويات ، فكل من بلا معنى يعود أدراجه إلى الوراء ونستمتع بكل لحظة مع من نحب ، حتى لا نندم في النهاية ، ونتمنى لو كان في المستطاع أن يطول العمر ونغتنم كل لحظة في حياتنا معهم ، فنعيش الحياة كما نريد .

فالحقيقة الكامنة هي علاقتنا بالبشر ، هي من تصنع النجاح ، فهم الوطن الصغير الذي يحتوينا ويشعرنا بالأمان في لحظة بائسة ، فهم الوحيدين القادرين على أن يزيلوا همومنا كلما ضاق صدرنا ، ونمضي مبتسمين راضين ، فكم منا لديه ذلك الشخص وطنه الصغير ، يسنده ، المعين ، ولكننا تركنا أموراً تافهة تتحكم فينا ، أما المنطق الحقيقي؛ فسهل بسيط غير معقد، وهو أن لا نبعد عمن نُحب قبل فوات الأوان، فأنا أريد مزيداً من الذكريات السعيدة ، كم هائل يكفيني لكي أنشط به كل ليلة ذاكرتي .

الكاتب : منى محمد إبراهيم

أكمل القراءة »
اليوم هو أول يوم مما تبقى لك من عمر! ابدأ الحياة

"الإنسان لا يعيش 100 سنة، ولكنه مع ذلك يقلق كما لو كان سيعيش 1000 سنة!" مثل صيني
يعاني معظم الناس من القلق ، ويكفي أن ننظر إلى وجوه من حولنا في الشارع أو وسائل النقل لندرك أننا نعيش في مجتمع يلفه القلق والتوتر ، والقلق هو الشعور بالتوتر والترقب وعدم الاطمئنان ، ومن الممكن لو زاد عن حده أن يسلبك إحساسك بالحياة!

أسباب القلق
معظم حالات القلق تنجم عن إعطاء المشاكل حجماً أكبر من حجمها ، والتفكير الدائم في المستقبل والخوف منه أو الوسوسة ، وهي انشغال النفس بمخاوف لا وجود لها .
القلق أيضاً ينتج عن العيش في حالة انتظار للمجهول ، مثل الخوف من المرض والفقر ، والخوف من الفشل في الحياة الزوجية أو العملية ، والخوف من المصائب من موت عزيز أو من الوقوع في الأزمات المالية .
ويوجد أيضاً قلق المناسبات السعيدة والشعور الدائم بالضغط خلال بعض الأحداث السارة ، مما قد يفقدك أحياناً الاستمتاع بها!

اليوم هو أول يوم مما تبقى لك من عمر! ابدأ الحياة

كيف تتغلب على القلق
إذا وجدت نفسك تشعر بالقلق فاهدأ واسترخِ ، وبعد ذلك اسأل نفسك ما هو أول ما يمكنك فعله لتحقق نتيجة إيجابية حيال هذا الأمر؟ ثم اتخذ خطوة إيجابية وابدأ فوراً التنفيذ ، ولا تشغل بالك بالنتائج .

اليوم هو أول يوم مما تبقى لك من عمر! ابدأ الحياة

مقتطفات من كتاب دع القلق وابدأ الحياة للرائع Dale Carngie
عش يومك ولا تفكر كثيراً في المستقبل ، لأن المستقبل سيأتي بكل تأكيد ، وعش لحظتك لأن اللحظة الحاضرة تشبه القارب الصغير إن حمَّلتها متاعب الأمس وقلق الغد ستهبط بك وتغرق معها .
إذا أردت أن تتجنب القلق فعش فى نطاق يومك ولا تقلق على المستقبل ، وعش اليوم حتى يحين موعد النوم .
عندما تأخذ المشكلات بتلابيبك ولا تستطيع منها فكاكاً، فاسأل نفسك ما أسوأ الاحتمالات التي يمكن أن تحدث؟ ثم هيئ نفسك ذهنياً لقبولها إذا لزم الأمر ، وبعد ذلك حاول إنقاذ ما يمكن إنقاذه وذكر نفسك على الدوام بالثمن الفادح الذى يتقاضاه القلق من صحتك .
حاول أن تنشغل عن القلق بالعمل، ولا تهتم بالتوافه ، أو تدع الصغائر تغلبك على أمرك ، وتهدم سعادتك.

اليوم هو أول يوم مما تبقى لك من عمر! ابدأ الحياة

وأخيراً ما يجب أن تقوله لنفسك كل صباح
لليوم فقط سأكون سعيداً ، سأحاول التعايش مع كل ما هو حادث ، سأرضى بحظّي الذي لا دخل لي به على علَّته ، سأعتني بجسمىي وسأحاول أن أُهذِّب عقلي وأن أتعلم شيئاً نافعاً ، ولليوم فقط سأُصقل روحي وأسدي معروفاً لشخص لا أعرفه ، وسأكون محبوباً وسأبدو في أحسن هندام وأجمل مظهر ، وسأتحدث بصوت رزين وأتصرف بأدب وكرم وأجزل مديحي للناس ، ولن ألوم أحداً أو أفتش عن أخطاء أحد ، ولن أحاول أن أسيطر على أحد ، وسأجرب أن أعيش لهذا اليوم فقط ، ولن أواجه كل مشاكلي دفعة واحدة ، ولليوم فقط سأتجنب الخوف وسأتمتع بكل ما هو جميل ، وعموماً سأفكر في السعادة وأصطنعها حتى تكون السعادة من حظي وملك يدي .

اليوم هو أول يوم مما تبقى لك من عمر! ابدأ الحياة

كلنا نسير إلى قدرنا ، لا نستطيع أن نغيره ولا أن نستبدل لحظات الحزن بالفرح ، لذا عش كل لحظة بلحظتها ، لا تسابق القدر ، واستمتع بيومك ، لا تنظر إلى ما مضى ، ولا تفكر في الغد ، دع القلق وابدأ الحياة ، ولا تنسَ أن اليوم هو أول يوم في ما تبقى لك من عمر!

الكاتب : ليلى المنسى

أكمل القراءة »
تخلص من التوتر والقلق

تتعرّق يداك ، ينبض قلبك سريعاً ، تشعر أن التنفس أصبح تحدياً صعباً ، تدور الأرض تحت قدميك! إذا كنت ممن يشعر بأحد تلك الأعراض أو غيرها من علامات القلق وأنت على أعتاب حدث مهم ، كأن تلقي خطبة على أشخاص عدة أو تقود اجتماعاً مهماً أو حتى تنتوي الحديث مع فتاة معجب بها ، فأنت ممن يتوترون سريعاً .

كيف تتصرف إذا كنت ممن يعانون من التوتر كثيراً

تخلص من التوتر والقلق

إذا كنت في موقف شعرت فيه ببعض القلق ابدأ بالعد من واحد إلى عشرة ببطء وتنفس بانتظام حتى تمر موجة القلق .

احرص على متابعة ما يثير قلقك حتى تتعلم كيف تسيطر على نوبات القلق .

تخلص من التوتر والقلق

الأكل الصحي مهم جداً للسيطرة على القلق والتوتر والضغط العصبي الناتج عنهم . لا تكثر من استهلاك الكافيين واحرص على تناول وجبات متوازنة وصحية بانتظام .

اعلم أنك لست وحدك تشعر بذلك بل يقلق معظم الناس ويتوترون على اختلاف درجة القلق . يسيطر العديد على شعورهم بالقلق حتى لا ينعكس ذلك على سلوكهم الخارجي .

حاول الحفاظ على عادات تهدئ أعصابك في المطلق مثل سماع موسيقى هادئة في طريقك لأي حدث مهم أو التمشية قليلاً في الصباح .

الرياضة تساعد على التخلص من الطاقة السلبية . بعض الجري أو السباحة أو أي رياضة تفضلها له مفعول جيد جداً على تقليل التوتر والقلق .

واجه مخاوفك ولا تهرب منها . اطلب المساعدة من المقربين لك أو حتى طبيب نفسي إذا لزم الأمر ، التحدث عن مخاوفك يساعد على التخلص من العبء النفسي الناتج عنها والذي يثير القلق والتوتر في مواقف كثيرة .

تخلص من التوتر والقلق

حافظ على نوم جيد لأن عدم النوم يساعد على زيادة الضغط العصبي وبالتالي نوبات القلق والتوتر .
نوم ، أكل صحي ، فضفضة ، رياضة ، موسيقى ، وتذكر أنك لست وحدك .

الكاتب : أميرة صلاح

أكمل القراءة »
بوستر فيلم تيتانيك النسخة العربية

دعاية مكثفة على صفحات التواصل الاجتماعي ، تجربة جديدة ، فتح جديد في عالم السينما ، تشجيع وتهليل ومباركة من أسماء ليها تقل في عالم السينما ، كل ده كان بسبب خبر عن إنتاج فيلم كوميدي ليس له مثيل بعنوان تيتانيك النسخة العربية واللي هيتعرض على موقع يوتيوب بديلاً عن شاشات السينما في العيد .
وشفت الفيلم ، ويا ريتني ما شوفته

فيلم تيتانيك النسخة العربية

ملك اليوتيوب ، نجم السوشيال ميديا ، شادي سرور والممثلة والمطربة والمنتجة بشرى في أول عمل سينمائي ينتج خصيصاً للعرض على يوتيوب بديلاً عن السينما في محاولة لفتح مجال جديد لتوزيع وعرض الأعمال السينمائية ، ده كان الخبر اللي انتشر كالنار في الهشيم على شبكات التواصل للدعاية للفيلم الكوميدي المرتقب .

أول حاجه أنا موش شايف أيتها فيلم ، وبالتأكيد ولا أيتها كوميديا بصوت عبد الفتاح القصري .

أول عنصر من عناصر أي فيلم هو السيناريو وطبعاً اللي شفته مفهوش أي ريحة سيناريو ، مجموعة من المواقف ملزقة ببعض ، أغلبها متاخد من صور موقع الكومكس تمت الترجمة على صفحة فيس بوك ، نصف ساعة تحملتها عزيزي القارئ ، هي مدة عرض تيتانيك النسخة العربية .

أداء مفتعل من شادي سرور وتقليد لأداء بعض الشباب قاموا بتجربة سمهوا 5 بورسعيد ، كانوا بيقلدوا الأعمال المشهورة باللكنة البورسعيدي .
أما بشرى فحسيت إنها حيرانة وتايهة ، وحقيقي ظلمت نفسها وظلمتنا باللي عملته في تيتانك ده ، مين قالها إنها كوميديانة وفرسير معرفش .

أفلام سينمائية كتير اتعرضت في السينما كان بيبقى ليها رعاة ، فنادق وشركات طيران ومنتجات ، وكان بيتم الإعلان عنها ضمن أحداث الفيلم ومحدش عمل اللي اتعمل في تيتانك بالعربي ده قبل كده ، دعاية فجة سيئة بشكل ملوش مثيل لمنتجات الرعاة داخل العمل .

تيتانك النسخة العربي "قلبي مش مطاوعني أقول فيلم" اتعرض على قناة شادي سرور على موقع يوتيوب وحتى كتابة هذا المقال شافوه ما يقرب من 3 مليون شخص .

ورغم هذا الكم من المشاهدات فهي تجربة من وجهة نظري سيئة للغاية ، محبطة للغاية ، مفزعة للغاية ، ولا يجوز تشجيعها من منطق أنها تجربة أولى ، ولا من أي منطق .

بعد مشاهدة تيتانيك بالعربي ، حسيت إن السفينة غرقت مرة تانية .
ليه كده بس يا أخي .

الكاتب : أيمن عبد الرحمن

أكمل القراءة »
فتاة مسافرة وتستمتع بالحياة

نأتي إلى هذه الحياة وداخل كل واحد منا رغبات وأهداف يسعى إلى أن يحققها قدر استطاعته ، أهداف بمرور الوقت يدرك أنها تشبهه هو فقط ، وهو فقط من يعرف أثرها وقيمتها وما يمكن أن تضيفه إلى حياته .

يكتشف أن من حوله ، والمجتمع كذلك بالدرجة الأولى يقف حائلاً وعائقاً قوياً أمام ما يريد تحقيقه ، هناك من يملك شخصية تسمح له بأن يفرض كل ما يريده على مجتمعه ومن حوله ، غير آبه بما قد يقوله الناس وما قد يخترعونه أيضاً من أقاويل ، ما دام متأكداً أن هذه أحلامه وأهدافه التي يريدها ولا شأن لأحد بها .

لو أن أولئك الذين نجحوا في إسعاد أنفسهم ألقوا بالاً لمعايير نظرة الناس البالية؛ لبقوا حيث هم ولم يتحركوا خطوة واحدة إلى الأمام؛ إذ إن مهمة بعض الناس في الحياة أن يتفننوا في قتل بعضهم بطرق مختلفة ، لعل أبشعها إطلاق الأحكام والتأويلات التي في إمكانها أن تنسف تاريخ ومستقبل أي شخص .

علينا أن ندرك أن ما نريده يعنينا نحن ، نحن وحدنا ، ولا أحد غيرنا يضره أو ينفعه أي شيء يحل بنا ، لهذا علينا أن نتمسك بما نريده .

لا تفكر مرتين فيما ترغب فيه بقوة ، افعله ولا تنتظر أحداً ولا تفكر في حكم الناس عليك .
تمرّد على المثل الشائع "ارتدي ما يعجب الناس ، وكل ما يعجبك"، هذا المثل لا يتعلق فقط باللباس ، ما دمت ستلبس لباساً لا يعجبك فقط لأن الناس يعجبهم ، فكيف ستفعل بباقي حياتك ، هل ستضعها في الطريق الذي يعجب الناس أيضاً . وماذا عن راحتك أنت؟!

لنأكل ما نحب ، ونرتدي ما نحب ، ونعيش بالطريقة التي نريدها . نحن غير مسؤولين عن عقليات متحجرة لا تزال تنظر إلى الأشياء بسطحية رهيبة . لا يجب أن نتألم لأحكام نسمعها منهم لأننا حققنا شيئاً يسعدنا ، شيئاً يخالف نمط حياتهم ولا يمت بصلة لما تعودوا عليه وما يريدوننا أن نتعود عليه . حققنا ما لم يستطيعوا هم تحقيقه حتى وإن كان بسيطاً .

الفرق الوحيد بيننا وبينهم أننا نحن نحن ، وهم هم .

الكاتب : نعيمة علواش

أكمل القراءة »